الثلاثاء، 1 يوليو، 2014

إهداء ..



إهداء لكل الأشياء الجميلة التى تركناها خوفاً منا عليها , أو خوفاً منها علينا ..


إهداء لهذا الخوف بداخلى الذى مازال يُبعدنى عن كل ما أرغب به ..

لكل المُبهجين فى دائرة معارفى الصغيرة , الذين أحبونى بصدق رغم كل شىء , ورأوا فيّ ما لم أراه وتغاضوا عن كل سىء وبغيض يصدر منى ..

وكل الذين أحببتهم بصدق , ولم يشعروا , وقابلونى بإهانة ..

وكل من بدأ معى المشوار , وساندنى حتى وصلت إلى ما أنا به الآن من نعمة , وكل من خذلنى وساهم ف تدمير أجزاءٍ منى على مراحل عدة ..

وكل من رأيته صُدفة ً وابتسم لى , وكل من تعمد أن يبتسم لى حين تضيق الدنيا ف وجهى , وكل من كان هُنا حتى يرسم بنفسه البسمة على وجهى فى كل مرة ترحل عنى ..

ولكل محاولاتى لإيجاد هذا الشىء الذى سيبقينى سعيدة للأبد ..

و لك يا الله لأنك لا تتركنى أبداً مهما ابتعدت أنا ..

إهداءٌ إلىّ , التى أحنُ لها بين كل حينٍ وآخر ..

ولتلك العشرون عاماً التى مضت من عمرى ..



17-6-2014








هناك 4 تعليقات:

  1. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  2. و لك يا الله لأنك لم تتركني أبدآ مهما ابتعدت أنا :))))

    ردحذف
  3. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف